الأربعاء، 2 يناير، 2013

تأثير تغذية الحامل على نمو دماغ الجنين




تأثير تغذية الحامل على نمو دماغ الجنين 


تتشكل الخلايا العصبية للجنين خلال الشهور الأولى من الحمل كما يؤكد الباحثون بمركز العلوم الصحية بجامعة تكساس, لذلك فإن النقص في التغذية خلال هذه المرحلة أو حتى المراحل المتأخرة يؤدي إلى انخفاض تكوين النواقل العصبية.
شمل البحث مجموعتين من المتطوعات الحوامل, تناولت المجموعة الأولى كمية متوازنة من الطعام خلال النصف الأول من الحمل, بينما تناولت المجموعة الأخرىكمية طعام اقل بنسبة 30%.

وجد الباحثون أن جودة التغذية أثرت بوضوح في نمو دماغ الجنين, حيث لعبت دور رئيسي أثناء تطور الجنين بمدى تنظيم المصانع الخلوية الأساسية.
الكثير من المشاكل التي تتعرض الأم لها أثناء الحمل تقلل من وصول المغذيات إلى الجنين, فالحمل لدى الصغيرات المراهقات, يؤدي في معظم الأحوال إلى حرمان الجنين من الكثير العناصر الغذائية, لأن الأم المراهقة لا تزال في مرحلة نمو, وبداخلها جنين آخر ينمو, مما يزيد من حاجتها إلى الغذاء المتوازن, كذلك فإن الحمل في وقت متأخر من العمر الإنجابي يقلل من وصول الدم إلى المشيمة, مما يؤثر على وصول المواد الغذائية للجنين, لذلك فإن الحمل في مراحل متأخرة من العمر يستلزم متابعة طبية دقيقة.
تعرض الأم الحامل للأمراض مثل تسمم الحمل وارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل يؤدي إلى انخفاض قدرة المشيمة على أداء وظيفتها, مما يقلل من وصول المغذيات إلى الجنين.
إن سوء التغذية كما يؤكد الدكتور ماكدونالد, من الممكن يؤدي إلى تغيير في صحة أجهزة الجنين, من بينها الدماغ الذي قد يؤثر على حياة الجنين المستقبلية برمتها, من ناحية معدل الذكاء أو المشاكل السلوكية والنفسية والتعلمية.
تأكدي عزيزتي الحامل من تناولك كمية جيدة من الخضروات والفاكهة والحبوب الكاملة واللحوم والألبان, وتجنبي الأغذية المصنعة التي عوملت بالمضافات الكيميائية مثل المواد الحافظة أو المنكهات والكحوليات وكذلك الأغذية غير تامة النضج والمعرضة للفساد السريع.

المصدر
مركزالعلوم الصحية في سان انطونيو بجامعة تكساس

0 التعليقات:

إرسال تعليق